صيام المسلمين في الغرب
الشيخ عصام تليمة يجيب 2014-07-02 13:45:39
1404330386.jpg
الصائم في البلاد الغربية ما دام عنده ليل ونهار واضح يفطر عند غروب الشمس مهما كانت عدد ساعات الصوم، لقوله تعالى: (وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الابيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى الليل) البقرة: 187. فان لم يستطع الصوم فليفطر ويقضي بعد رمضان، وليس له أن يفطر على توقيت مكة كما يفعل البعض، أما إن كان الليل والنهار لا يتضحان عنده فعندئذ يصوم على توقيت أقرب بلد إليه فيها ليل ونهار بعدد ساعات معروفة، وليس ذلك مشقة على أحد، بل هذا من عدل الله في التشريع ورحمته فان صام عشرين ساعة في الصيف فسيأتي عام ويصوم أربع ساعات فقط عندما يأتي رمضان في الشتاء.