حول الدعاية بالإنترنت
الشيخ عصام تليمة يجيب 2014-07-02 08:43:58
1404312387.jpg

نشرت شركة إعلانًا على موقعي الخاص وإذا ما نقر الزائر لموقعي على الإنترنت على هذا الإعلان، فسوف تدفع لي الشركة مبلغاً من المال كلما نقر الزائر على إعلانهم، فهل تعد  تلك الأموال حراماً؟


الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وبعد: فالدعاية والإعلان في حد ذاتها يا أخي وسيلة حديثة ، ولا حرمة فيها ما لم تتعارض مع ما حرمه الله سبحانه وتعالى، ويجوز لك الإعلان لهذه الشركات عن طريق موقعك الخاص، ولكن بشروط:


أولها: أن تكون الشركة التي تعلن عنها شركة لا تتاجر في محرم شرعا.


وثانيها: أن تكون المادة الدعائية التي تعلن بها أنت مباحة فلا إغراء فيها، ولا عري ولا واستخدام ماحرم الله مما نراه في وسائل الإعلام.


ثالثا: ألا تعتمد في المادة الإعلانية على خداع الناس وذلك بالتهويل في مدح السلعة المعلن عنها والتقليل بل الحط من قيمة السلع الأخرى، فالمسلم لا يبني مجده ولا ماله على حساب هدم الآخرين.


رابعا: أن يكون ذلك باتفاق معلوم ومحسوب، بحيث لا يكون هناك شيء مجهولا في المعاملة، يعني انتم قد اتفقتم إن بمجرد دخول الزائر لموقعك لك عندهم مبلغ معين، فهذا يكون في الاتفاق ويحدد المبلغ ، حتى لا يحدث بعد ذلك الخلاف، كما أنه مطلوب منكما أن تتفقا على ذلك بالاتفاقات التي تصون الحقوق.


خامسا: ألا تكون الشركة التي ستعلن عنها في موقعك من الشركات المعادية للإسلام التي تظهر هذه العداوة وتعين أعداء الإسلام على إخوانك المسلمين كالشركات اليهودية والشركات الأمريكية واضحة العداء للإسلام والمسلمين والتي تفخر بأنها تعاون إسرائيل. هذا والله أعلم.