هل في مال الصبي القاصر زكاة؟
الشيخ عصام تليمة يجيب 2014-07-02 08:39:16
1404312052.jpg

الجواب: الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد: فإن الزكاة فريضة من فرائض الإسلام، وركن من أركانه الخمسة، وقد أوجب الفقهاء الزكاة على كل مسلم بالغ عاقل مالك للنصاب وقد حال على ماله حول كامل ، وهذا موضع إجماع لا خلاف فيه، واختلفوا في الصبي الصغير الذي لم يصل إلى سن البلوغ، فمنهم من قال: يجب في ماله الزكاة إن بلغ النصاب وحال عليه الحول، ومنهم من قال: لا زكاة في ماله، والراجح أن مال الصبي الذي لم يبلغ سن الرشد فيه زكاة، لقوله تعالى (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها) ولم يفرق القرآن بين الكبير والصغير، ولقوله صلى الله عليه وسلم عن الزكاة (تؤخذ من أغنيائهم وترد على فقرائهم) ولم يفرق بين الغني الراشد ، والغني القاصر. وقد يقول قائل: إذن ستأكل الزكاة مال الصبي القاصر إذا ظللنا  نأخذ منه الزكاة سنويا، ولكن الشرع يتدخل هنا بأمر الوصي على مال القاصر بأن يتجر له في المال في الشيء المضمون الربح، حتى لا تأكله الزكاة، ويكون ذلك بمراقبة الوصي في ذلك حتى لا يأكل مال القاصر الصغير. والله أعلم.